مارك اسبر يعرب عن قلقه من تعرض بعض المنشآت الى القصف في العراق

المستقلة … اعرب وزير الدفاع الامريكي مارك اسبر، الاثنين، عن قلقه من تعرض بعض المنشآت الى القصف في العراق، فيما اشار رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي الى ان اي اضعاف للحكومة والدولة العراقية سيكون مشجعا على التصعيد والفوضى.

وقال مكتب عبد المهدي في بيان تلقت المستقلة نسخة منه ان “رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي تلقى اتصالا هاتفيا من وزير الدفاع الامريكي مارك اسبر، تناول استمرار التعاون بين البلدين ضد الارهاب ودعم جهود القوات المشتركة لملاحقة بقايا داعش وحفظ الأمن والإستقرار في عموم العراق”.

وعبّر الوزير الامريكي عن قلقه “لتعرض بعض المنشآت الى القصف وضرورة اتخاذ اجراءات لإيقاف ذلك”.

فيما عبّر عبد المهدي عن قلقه “ايضا لهذه التطورات”، مطالبا “ببذل مساعٍ جادة يشترك بها الجميع لمنع التصعيد الذي ان تطور سيهدد جميع الاطراف”.

واكد ان “اي اضعاف للحكومة والدولة العراقية سيكون مشجعا على التصعيد والفوضى”، لافتا الى ان “اتخاذ قرارات من جانب واحد ستكون له ردود فعل سلبية تصعب السيطرة عليها وتهدد امن وسيادة واستقلال العراق”.

التعليقات مغلقة.