ماذا يحدث بجسمك عندما ترتفع الصفائح الدموية

المستقلة /يمكن أن تكون زيادة عدد الصفائح الدموية في الجسم عن المستوى الطبيعي أحد الاضطرابات المرضية التي قد تؤدي إلى الإصابة بمشكلات صحية متعددة.

ويقوم الجسم بإنتاج الصفائح الدموية من النخاع العظمي وهي عبارة عن خلايا دم صغيرة، وتعد أحد المكونات الرئيسية للدم إضافة إلى خلايا الدم الحمراء والبيضاء، بحسب موقع “روتشيستر” الأمريكي.

وتقوم الصفائح الدموية بدور مهم لجسم الإنسان حيث تعمل على تخثر الدم وتجلطه بصورة تساعد على إيقاف النزيف والتئام الجروح.

ويتراوح المعدل الطبيعي لعدد الصفائح الدموية في الجسم 150 إلى 450 ألف صفيحة في كل ميكرولتر من الدم، لكن ارتفاعها أو انخفاضها يحدث اضطرابات داخل الجسم ويؤدي إلى ظهور بعض المشكلات الصحية.

ومن أبرز الأسباب المؤدية لاضطرابات الصفائح الدموية في الجسم استئصال الطحال وفقر الدم، بسبب النزيف الحاد أو نقص الحديد في الجسم. إضافة إلى النشاط غير الطبيعي للنخاع.

ومن أبرز أعراض زيادة عدد الصفائح الدموية في الجسم عن الحد الطبيعي الصداع والنزيف من الفم أو الأنف أو اللثة والشعور بالتعب العام والإحساس بتخدر في اليدين والقدمين.

ويمكن أن يتطور الأمر ليكون سببا في حدوث أعراض أخرى مثل الدوخة والصداع المستمر والتشنجات وصعوبة التنفس وفقدان القدرة على الكلام بشكل طبيعي وربما يصل الأمر إلى حد فقدان الوعي ويمكن أن تكون سببا في تشكل جلطات دموية في الذراعين والساقين، وإذا لم يتم علاجها من الممكن أن تتسبب في الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.