فيلمان عربيان يترشحان لجوائز الأوسكار 2021

المستقلة/- منى شعلان/ كشفت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة عن قائمة ترشيحات الأوسكار لعام 2021، والتي تضمنت فيلمين عربيين ينافسان على الجائزة في الحفل المقرر عقده في 25 أبريل.

وتم ترشيح فيلم “الرجل الذي باع ظهره” للمخرجة التونسية كوثر بن هنية، وفيلم “الهدية” للمخرجة الفلسطينية فرح نابلسي، لجائزة الأوسكار في نسختها الـ93.

ويتنافس فيلم “الرجل الذي باع ظهره” في فئة أفضل فيلم روائي طويل أجنبي. وهو أول فيلم تونسي يترشح لجوائز الأوسكار.

وينافس الفيلم التونسي في ترشيحات أفضل فيلم أجنبي مع أفلام: Quo Vadis وAida وAnother Round وBetter Days وCollective.

وفي الوقت نفسه، ترشح فيلم “الهدية” الفلسطيني لجائزة أفضل فيلم روائي قصير، حيث يتنافس مع أفلام: Feeling Through وThe Letter Room، وTwo Distant Strangers، وWhite Eye.

ويروي فيلم “الهدية” قصة رجل يُدعى يوسف وابنته خرجا في الضفة الغربية لشراء هدية لزوجته، وتعكس القصة ما يواجهه الفلسطينيون يوميا في المنطقة. ويشارك في بطولته النجم صالح بكري.

ويشار إلى أن الفيلم التونسي “الرجل الذي باع ظهره” من بطولة السوري يحيى مهايني والفرنسية ديا ليان والبلجيكي كوين دي باو والإيطالية مونيكا بيلوتشي.

ويروي الفيلم معاناة مهاجر سوري منذ خروجه من بلده إلى لبنان أملا في السفر من هناك إلى أوروبا، حيث تعيش حبيبته، ما دفعه إلى قبول صفقة حولت ظهره إلى لوحة فنية يرسمها أحد أشهر الفنانين المعاصرين، وبالتالي “باع ظهره”، ليدرك أن الأمر يتعدى ذلك إلى فقدانه حريته و شخصيته ومعتقداته.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.