فيديو.. “عن الخيانة وزوجها محمد سامي” بكاء مي عمر على الهواء

المستقلة/- منى شعلان/ علقت الفنانة مي عمر، على اتهامها بأنها نجحت في عالم الفن بالواسطة، لأن زوجها هو المخرج محمد سامي، قائلة، إنها بعدما شاركت في مسلسلها الأول “الأسطورة” مع زوجها، قدمت مسلسل “عفاريت عدلي علام” مع الزعيم عادل إمام، وأوضحت: وده مكنش بواسطة، وكنت عاملة مشاهد حب معاه أبيض وأسود جرافكيس، وفي نفس السنة قدمت ريح المدام”.

وأضافت “عمر” خلال حوارها مع الإعلامية بسمة وهبة، مقدمة برنامج “العرافة” الذي يعرض عبر شاشة “المحور”: “الرد لازم يبقى بالأعمال، والاتهامات بالواسطة بتاخد وقتها، ولما الناس تشوف تاريخ بعد 10 سنين هيبصوا على الأدوار، وفي الآخر مش بيهمني اشتغلت بواسطة ولا لأ، أو مع جوزي او مش معاه، بس المهم جودة الدور”.

وتابعت، أنها قدمت مسلسل “آخر ديك في مصر” مع الفنان محمد رمضان: “بعمل حاجات كتير جدا بره، ولما أرجع أشتغل مع محمد يقولوا واسطة، وفي الآخر الناس اللي في الشارع مش بيقولوا الكلام ده ولا بيشوفوا ده”.

وبكت مي عمر على الهواء، بسبب تغريدة غامضة للمخرج عمرو عرفة عبر حسابه على تويتر، كتبها وقت عرض مسلسل “لؤلؤ”، الذي حققت من خلاله نجاحا كبيرا، كان مفادها أن بعض المسلسلات تنجح بسبب الترويج الكبير لها، وتقطيع المسلسلات إلى مقاطع فيديو ووضع عناوين مثيرة لها تجبر المتابعين على مشاهدتها.

وقالت عمر خلال حوارها مع الإعلامية بسمة وهبة، إنها لا تعتقد أن عمرو عرفة لا يقصدها: “لو يقصد هستغرب، أنا بعتبره أب، بحترمه وبيحبني ولما بنتقابل بحس إنه بيفرح لي وبيفرح بنجاحي، فلو يقصد لؤلؤ هتبقى بالنسبة لي غريبة، ومعتقدش إن أكثر من مليار شخص فتحوا الفيديوهات بسبب الفضول”.

ولم تستطع مي عمر أن تحبس دموعها على الهواء، وقالت إنها لم تسأل عمرو عرفة عما إذا كان يقصد المسلسل، خوفا من أن تتأكد من هجومه عليها: “لو كان يقصدني هتبقى صدمة وغريبة، أنا أتوقع إنه مش هو، ومش قادرة أقتنع إنه كان يقصدني”.

وكشفت الفنانة مي عمر، عن تعرضها للخيانة من صديقه لها منذ سنوات، موضحةً: “خيانة الأصدقاء أصعب بكتير من أي خيانة تانية.. الخيانة دي أثرت فيّ، عاتبتها ورجعنا اتكلمنا وسامحتها، بس معرفتش أبقى صاحبتها، غصب عني معرفتش نرجع لدرجة القرب اللي كنا فيها”.

أضافت، لما بشتغل زيادة مش بيبقى عندي وقت زيادة لصحابي القريبين مني، وبحس إني مقصرة في حقهم، الموضوع بيبقى مرهق نفسيا، وخاصة لو بعمل شغل كتير بياخد مني وقت، بحس إني مش موجودة في البيت زي الأول، بحس بتأنيب ضمير جامد”.

وذكرت أنها قد تطمع في نجاح أو تحقيق ذات أو صحة أو أسرة سعيدة، لكنها لا تود الطمع في ماديات، موضحةً: “بالنسبة للساعات والمجوهرات فهي مش بتفرق لي، عندي ساعة جديدة مقفول عليها بقالها 5 شهور، محمد بيتخانق معايا لأنه جايبهالي هدية ومش بلبسها”.

وتابعت: “كل ما الإنسان اتوفرت له حاجات زيادة في حياته، كل ما إحساسه بالسعادة كان أصعب، فلما نكون صغيرين وبنقبض مرتب معين أبسط حاجة بنعملها بتسعدنا فنكبر، الاحتياجات تزيد، وبالتالي كل ما يكون معانا حاجات كتير بيبقى الوصول للسعادة صعب، بتبقى كل الحاجات متاحة ايه اللي يبسط؟!”.

وأوضحت مي عمر، أنها ترى أن السعادة هي الرضا والعائلة والنجاح، مشددة على أنها لن تقدم على المشاركة في أي دور جرى ترشيح ممثلة أخرى لتجسيده إذا كان من تأليف زوجها من خلال استغلال علاقة الزواج التي تربطهما: “عمري ما قلت لمحمد الدور ده عاجبني عايزة أعمله”.

ويعد برنامج “العرافة” امتدادا لبرامج بسمة وهبة الرمضانية والتي تعتمد على كشف أدق تفاصيل النجوم وخباياهم وإظهار الوجه الآخر لهم، مما يؤدي لصدمة كبيرة لدى الضيوف والمشاهدين، من المفاجآت التي تكشفها خلال الحوار وعن كيفية معرفتها بأدق تلك التفاصيل في الحياة الخاصة للفنانين.

 

التعليقات مغلقة.