عضو الكونغرس.. الهان عمر تنقلب على زوجها بعد علاقة غير شرعية

المستقلة /-  أعلنت عضو الكونجرس الأمريكي إلهان عمر قطع علاقتها بشركة الاستشارات السياسية التي يملكها زوجها، بعد علاقة مثيرة للجدل تضمنت شكاوى وتحقيقات حول تمويل حملاتها الانتخابية، بعدما دفعت له نحو 2.8 مليون دولار.

وبحسب صحيفة “ستار تريبيون” قالت حملة النائبة الديمقراطية إلهان عمر إنها أنهت العقد مع شركة زوجها تيم مينيت، للتأكد من عدم وجود شكوك لدى أي من الداعمين للحملة.

وذكرت التقارير أن عمر صومالية الأصل، دفعت لشركة “إي ستريت جروب إل سي سي” المملوكة لزوجها الجديد، نحو 1.6 مليون دولار ما بين عامي 2019 و2020، ثم حصلت الشركة 1.1 مليون دولار أخرى في الربع الثالث من العام الجاري.

وأكدت شبكة “فوكس نيوز” أن المتحدث باسم إلهان عمر وشركة زوجها تيم مينيت رفضا التعليق على الأمر.

وزعمت حملة إلهان عمر أن كل دولار تم إنفاقه ذهب إلى فريق كان مكلفا بأشياء للمساعدة، وأكدت أن زوجها تيم لم يحصل على أي أرباح من تلك العلاقة سوى راتبه.

كانت إلهان عمر أعلنت في بداية العام الجاري زواجها من مساعدها السياسي تيم مينيت، بعد تقارير عن علاقة غير شرعية ربطتها به لفترة كبيرة.

وتزوجت عمر من مستشارها السياسي بعد طلاقها رسميا من زوجها السابق أحمد حرسي، بعد تأكيد وسائل إعلام أمريكية أنها على علاقة غامضة بتيم.

وواجهت عمر انتقادات ودعاوي قضائية في عدد من المحاكم بمينيسوتا وغيرها بشأن التمويل الكبير لشركة زوجها بحجة استشارات واتصالات رقمية أو دعاية عبر الإنترنت ونفقات سفر زوجها الشخصية وغيره.

جاء ذلك بعد إعادة انتخاب إلهان عمر لولاية ثانية بمجلس النواب الأمريكي، بينما بررت قرار قطع علاقتها بشركة زوجها بأنها تريد التأكد من أن أنصارها يشعرون بعدم وجود مشكلة واضحة في هذا الشأن.

التعليقات مغلقة.