عبد المهدي: نرفض اهانة اعلام وصور زعماء بلدان لنا معها علاقات

المستقلة …  اعرب رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، الاحد، عن استنكاره ورفضه اهانة اعلام وصور زعماء لبلدان تربطها علاقات مع العراق، مبينا ان جميع هذه الممارسات مضرة بالعراق وشعبه.

وقال عبد المهدي، في بيان نشرته صفحته الرسمية على موقع فيسبوك، وتابعته المستقلة، إننا “رفضنا واستنكرنا ادراج اسماء قادة وشخصيات عراقية معروفة لها تاريخها ودورها السياسي بمحاربة داعش في قوائم عقوبات وممنوعات من قبل دول لنا معها علاقات واتفاقات، كذلك نرفض ونستنكر اهانة اعلام وصور زعماء لبلدان لنا معها علاقات واتفاقات من قبل متظاهرين عراقيين، او اهانة متظاهرين اخرين لاسماء وصور شخصيات عراقية معروفة”.

وتابع “جميع هذه الممارسات مضرة بالعراق وشعبه، وتشجع على الكره والحقد والعنف، وتسيء لسمعة العراق، وتخلط الاوراق وتقود الى ممارسات ونتائج خطيرة مضرة بالجميع، يصعب السيطرة عليها”.

التعليقات مغلقة.