طبيب مارادونا متهم بقتله

(المستقلة) فتحت السلطات الأرجنتينية تحقيقا مع طبيب الأسطورة الراحل دييجو أرماندو مارادونا، بعد أيام من وفاته بنوبة قلبية.

وتوفى دييجو مارادونا في الأيام القليلة الماضية عن عمر يناهز الـ60 عامًَا بعد تعرضه لسكتة قلبية مفاجأة أثناء تواجده في منزله بالأرجنتين.

وأشارت شبكة “تودو نوتيسياس” الأرجنتينية إلى أن القضاء الأرجنتيني يحقق مع ليوبولدو لوكي بتهمة الإهمال الطبي غير المتعمد الذي أدى إلى وفاة مارادونا.

وكان لوكي قد أجرى جراحة لمارادونا في الفترة الماضية بسبب وجود ورم دماغي بصورة ناجحة وعاد بعدها مارادونا إلى منزله بصورة طبيعية.

وداهمت الشرطة مكتب ومنزل الطبيب ليوبولدو لوكي اليوم الأحد بحثا عن أدلة بشأن إهمال مهني بسبب تأخر وصول المساعدة الطبية إلى منزل مارادونا.

وكان محامي مارادونا قد صرح أن سيارة الإسعاف تأخر وصولها لمارادونا، وكان هناك عدم اهتمام بجثمان موكله بعد وفاته يوم الأربعاء الماضي.

ومن المنتظر أن يتم استكمال التحقيقات مع طبيب مارادونا حول إهماله في متابعة حالة أسطورة الأرجنتين وتقديم المساعدة الطبية له بعد حدوث أزمة صحية له مما أدى إلى وفاته.

 

التعليقات مغلقة.