شقيق الفنان محمد صبحي يكشف أسباب تراجعه عن قرار اعتزال الفن

المستقلة/- منى شعلان/ أعلن الفنان المصري مجدي صبحي تراجعه عن قرار اعتزاله التمثيل، وذلك عقب مرور أسبوع على اتخاذه هذا القرار الذي جاء بعد 40 عاما قضاها في المجال قدم خلالها أعمالا فنية محترمة على حد وصفه.

وكشف وكيل أول وزارة الثقافة المصرية ورئيس قطاع الفنون الشعبية بالوزارة عادل عبده، وذلك عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، حيث نشر صورة جمعته بالفنان مجدي صبحي ، وكتب عادل عبده، قائلا: ”الحمد لله عودة الفنان القدير المتميز جدا مجدي صبحي إلى جمهوره وفنه مرة أخرى وانتظرونا قريبا في عمل فني كبير“.

وفي سياق متصل قال الفنان مجدي صبحي، إنه عدل عن القرار بفضل الله أولا ثم إقناع عادل عبده له، مبينا أنه يتمنى تقديم فن لفترة أطول وبها أعمال محترمة، لكنه وجد أن المناخ لا يلائمه فاتخذ قراره بالاعتزال، ولكن عندما وجد التراجع في عمل مسرحي محترم مع مخرج محترم تراجع وهذا ليس عيبا.

وتابع الفنان المصري محمد صبحي أنه يستعد لتقديم عرض مسرحي مع عادل عبده، عن رواية الكاتب الكبير نجيب محفوظ وهي ”زقاق المدق“، مبينا أنه لا توجد تفاصيل بشأنها حتى اللحظة أو المشاركين معه.

وكان مجدي صبحي قد قال عبر صفحته الشخصية على موقع فيسبوك: ”أصدقائي وزملائي بعد تفكير بهدوء وتركيز كثير قررت اعتزال الفن نهائيًا بعد احترافي له على مدى 40 عامًا، قدمت فيه أعمالاً محترمة سيتذكرها تاريخ الفن المحترم وكان آخرها مسرحية (سيرة حب)“.

وشارك مجدي صبحي في أعمال فنية كثيرة خلال مسيرته الفنية، أبرزها مسلسلات ”يوميات ونيس“، ”فارس بلا جواد“، ”أنا وهؤلاء“، وأفلام ”معركة النقيب نادية“، ”بلطية العايمة، ”نساء خلف القضبان“، ومسرحيات ”ماما أمريكا“، ”كارمن“، ”لعبة الست“، وغيرها الكثير من الأعمال.

 

التعليقات مغلقة.