شاهد.. فى عيد ميلاده.. عادل إمام يتحدث عن ابنته فى لقاء نادر.. والأخيرة ترد

المستقلة/- منى شعلان/ يحتفل زعيم الكوميديا عادل إمام، اليوم الاثنين بعيد ميلاده، حيث أنه من مواليد 17 مايو 1940، ولسنوات طويلة تمكن خلالها الزعيم من البقاء على قمة الهرم الفني في مصر والوطن العربى.

وفي لقاء تلفزيوني نادر له تحدث الزعيم عن علاقته الوطيدة بأسرته وأحفاده، مشيرا إلى أنه كان يرغب في الاستقرار وتكوين أسرة، ما جعله يتزوج من زوجته هالة لينجب منها أبناؤه ولتكتمل العائلة بـ6 أحفاد لا يستطيع أن يمر يوم الفنان الكبير عادل إمام دون رؤيتهم جميعا.

وعن يوم زفاف ابنته سارة تحدث الزعيم عن ذلك اليوم الذي كان يشعر به بسعادة كبيرة، لأن محبوبته وطفلته المدللة ستتزوج، ما جعله يلجأ إلى أحد صناع الألعاب النارية المتخصصين في الأعمال السينمائية، لإحياء الحفل، وعلى غرار فيلم “عريس من جهة أمنية” وبالرغم من رفضة لزواج ابنته حبيبه في الفيلم، إلا أنه حرص على أن يكون بجانبها في ذلك اليوم ليقوم بتسليمها لعريسها بيده، وهذا ما فعله في فرح إبنته سارة، مع اختلاف فرحته بزواجها، وعندما كان ممسكا بيدها حتى يقوم بتسليمها لعريسها واستكمل حديثه عن هذا الحفل بسرد موقف كوميدي: “أنه عندما كان يمسك بيد ابنته ليسلمها لزوجها رأى إحدى الألعاب النارية تسقط من السقف في إتجاهه، ما جعله يترك يدها ويهرب من موضعه قائلا:”سيبتها وجريت”.

وأشار الفنان الكبير عادل إمام إلى علاقة ابنته بزوجها، التي تتميز بالتفاهم والاحترام المتبادل والحب، ما ينعكس على أطفالهما، لافتا إلى أن أحفاده من ابنته سارة بمثابة فرحة البيت قائلا: “هم اللي ماليين علينا البيت”.

 

كما ظهرت سارة ابنة النجم الكبير عادل إمام، فى لقاء تليفزيونى نادر لأول مرة عام 1998 عندما كان عمرها قرابة 21 عامًا وكانت تدرس وقتها فى الفرقة الثالثة بكلية الإعلام بالجامعة الأمريكية، بعدما وضع عادل إمام سياجًا من السرية حولها وأخفاها عن عيون الصحافة والإعلام.

وتحدثت سارة عن علاقتها بوالدها، مؤكدة أنه ترك كل أمور تربيتها هى وأشقائها رامى ومحمد، إلى والدتهما، لافتة إلى أنها كانت عندما ترغب فى أخذ إذن أو موافقة على أى أمر تلجأ لوالدتها فكانت بمثابة “محطة مراقبة” قبل والدها، والذى وصفها خلال اللقاء بأنها “بونبوناية العيلة”.

وأكدت أن تلك العلاقة تغيرت وبدأت تأخذ مسارًا آخر تزامنًا مع دخول سارة المرحلة الجامعية، موضحًة أن والدها أصبح صديقًا مقربًا لها، وعند حدوث أى مشكلة تواجهها تعود لوالدها للحصول على النصيحة منه، وأضافت: “قربنا لبعض أكتر وبقيت بحكيله الحاجات اللى بتضايقنى وحاجات شخصية عنى”.

وأكدت سارة أن والدها عادل إمام قال لها ذات مرة: “عمرك ما هتاخدي نصيحة من حد أكتر مني.. أنا مريت بحاجات كتير في حياتي وهقولك على المختصر المفيد.. وكلامه حطيته في مخي وأي حاجة تحصلي بقيت برجعله”.

وأوضحت أن والدها لم يحدد لها شخصًا معينًا في الزواج مثلًا، مردفًة: “سايبلي الحرية الشخصية وواثق فيا”، وأكدت أن أكثر أكلة يحبها والدها هي “الملوخية” ويتناولها من يد والدتها، ويحب الحلويات بشكل كبير، كما أن مشروبه المفضل “الشاى”.

 

 

التعليقات مغلقة.