ستاندرد آند بورز تثبت تصنيف مصر الائتماني

المستقلة/- أمل نبيل/ أبقت مؤسسة ستاندرد آند بورز على التصنيف الائتماني لمصر بالعملتين المحلية والأجنبية، كما هو دون تعديل عند مستوى B مع مع الإبقاء أيضا على النظرة المستقبلية المستقرة للمرة الثانية خلال ستة أشهر في عام 2020 .
وقال محمد معيط وزير المالية المصري، أن تثبيت تصنيف مصر السيادي يعكس ثقة في ثبات وصلابة الاقتصاد المصري وقدرته على التعامل الإيجابي مع تداعيات جائحة “كورونا” وتجاوز كل الصدمات الخارجية والداخلية الناتجة عنها.
وأوضح أن تقرير مؤسسة “ستاندرد آند بورز” توقع قدرة الاقتصاد المصري على تحقيق معدلات نمو إيجابي رغم تحديات جائحة كورونا بنسبة 2.5 بالمائة عام 2020/ 2021، وذلك عكس تقديراته للنمو العالمي السلبي المتوقع خلال العام المالي الحالي وكذلك معدلات النمو السلبية المقدرة لمعظم الدول.
ولفت، إلى أن مؤسسة “ستاندرد آند بورز” توقعت أن يعاود الاقتصاد المصري تحقيق معدلات نمو قوية تصل إلى 5.4 ٪ بحلول عام 2022 مع تعافي النشاط السياحي وعودة النمو القوي لقطاعات الطاقة والصناعات التحويلية وتحسن بيئة الأعمال بسبب استكمال الإصلاحات الهيكلية.

التعليقات مغلقة.