دراسة:الاشخاص الذين يرسمون التاتو يكونون أكثر عنفا وغضبا

(المستقلة)…انتشر الوشم أو “التاتو” بأشكاله وأنواعه المختلفة فى الآونة الأخيرة بمعدل مرتفع، فالكثيرون وخاصة السيدات يذهبن لأطباء التجميل لرسم التاتو فى مناطق الجسم المختلفة.

وقد كشفت دراسة علمية حديثة عن نتائج مثيرة للغاية، حيث أفادت أن الأشخاص الذين يرسمون التاتو على أجسامهم قد يكونون أكثر عنفاً وغضباً.

وتوصل الباحثون فى معرض أبحاثهم إلى أن الأشخاص الذين يرسمون الوشم أو التاتو على أجسامهم يكونون أكثر جرأة وتمرداً من الأشخاص الذين لا يرسمونه على أجسامهم.

ولتأكيد نتائج الدراسة حلل الباحثون بيانات 378 البالغين مقسمين إلى 181 امرأة و197 رجلا تتراوح أعمارهم بين 20 و58 عاماً. ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين يرسمون الوشم على أجسامهم لديهم مستويات أعلى بكثير من العدوان اللفظى، والغضب، وكانوا أكثر تمرداً مقارنة مع الناس الآخرين دون الوشم.وقد نشرت نتائج الدراسة مؤخراً عبر موقع صحيفة الديلى ميل البريطانية.

اترك رد