“داعش” يفرج عن 100 مختطف من أبناء كوباني

(المستقلة)… أبلغت مصادر متقاطعة المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عدد المختطفين الأكراد الذين أفرج عنهم تنظيم “داعش”، أمس الاثنين، وصل إلى أكثر من 93 مواطناً كردياً، ممن اختطفهم التنظيم في وقت سابق، من شهر فبراير من العام الجاري، أثناء توجههم من منطقة عين العرب (كوباني) الحدودية نحو إقليم كردستان العراق.

وكان التنظيم قد اعتقلهم في منطقة عالية على طريق تل أبيض – رأس العين، وذلك بتهمة أنهم أكراد وموالون لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، وأن تنظيم “داعش” أثبت في حينها حكم السرقة على 6 منهم، وسيقوم بتنفيذ حد “قطع اليد” بحقهم.

وأبلغت مصادر متقاطعة المرصد السوري لحقوق الإنسان أن نحو 53 منهم تمكنوا من الدخول إلى الأراضي التركية، بعد أن أفرج عنهم التنظيم عقب اختطاف لأكثر من 8 أشهر، في حين لم يعرف حتى اللحظة مكان انتقال نحو 40 آخرين ممن أفرج عنهم التنظيم الاثنين.

كذلك قالت مصادر موثوقة للمرصد إن التنظيم نقلهم عند اختطافهم إلى مدينة الرقة، التي تعد أحد معاقل تنظيم “داعش” في سوريا، وبقوا محتجزين هناك إلى أن تم الإفراج عن العشرات منهم، في حين لا يزال مصير نحو 70 آخرين من المختطفين الأكراد لدى تنظيم “داعش” مجهولاً حتى اللحظة. (النهاية)

اترك رد