خبير : انخفاض الاحتياطي النقدي من 83 الى 80 ترليون انتكاسة للسياسة النقدية

المستقلة /- اعتبر الخبير الاقتصادي رعد تويج ، ادارة نافذة العملة التابعة الى البنك المركزي العراقي ادارة لامركزية بشكل كبير وقد تكون بعيدة كل البعد عن بناء سياسة نقدية سليمة،مؤكدا،ان انخفاض الاحتياطيات النقدية من 83 ترليون دينار الى 80 ترليون دينار هو انتكاسة للسياسة النقدية.

وقال تويج في تصريح  صحفي تابعته “المستقلة” اليوم السبت ، ان” اجراءات نافذة العملة لا تتناسب في بعض الاحيان مع حاجة الاقتصاد العراقي ومع تقلص حجم نشاط الاقتصاد العراقي فانه كان لابد من عمليات التدقيق عبر نافذة العملة يتناسب مع الانكماش للاقتصاد المحلي والدولي وعليه فان انخفاض الاحتياطيات النقدية في هذا الشهر من 83 ترليون دينار الى 80 ترليون دينار هو انتكاسة للسياسة النقدية ولذلك ان الاوان لاستبدال نافذة العملة باساليب اكثر رشادة وعقلانية وسيطرة في التحكم بالاحتياطيات النقدية الدولية لدى البنك المركزي العراقي “.

كما دعا الخبير الاقتصادي الى “اجراء تغيير في مجلس ادارة البنك المركزي لاحداث تغييرات جذرية في ادارة البنك المركزي العراقي وتجاوز الازمة الحالية بادخال كفاءات جديدة واكثر تخصصا لتحديث السياسات النقدية للبنك المركزي العراقي وخاصة بعد عقوبات الاتحاد الاوربي على العراق بتهمة غسيل الاموال”.

ولم يصدر اي بيان من البنك المركزي العراقي يوضح حجم الاحتياطي النقدي ، ومدى تأثير جائحة كورونا وانخفاض اسعار النفط على حجم الاحتياطي النقدي في العراق.

وتتجاهل ادارة البنك المركزي الانتقادات الموجهه لادارة للسياسة النقدية من قبل الخبراء الاقتصاديين ووسائل الاعلام المهتمة بالجانب الاقتصادي ، الامر انعكس سلبا على مستوى الموثوقية التي يتمتع بها البنك المركزي في العراق .

التعليقات مغلقة.