حلا الترك تخرج عن صمتها وتفجر مفاجأة حول قضيتها مع والدتها

المستقلة/ منى شعلان/ خرجت الفنانة البحرينية حلا الترك، عن صمته ، وقررت الرد على الإنتقادات التى تعرضت لها مؤخراً ، بعد حصولها على حكم قضائي بحبس والدتها الفنانة منى السابر، لمدة عام متهمة إياها بالإستيلاء على مبلغ 200 ألف دينار بحريني، دون أن تقوم بإعادته.

ووجهت الترك ، رسالة إلى جمهورها ، عبر حسابها على موقع الصور والفيديوهات إنستغرام، قائلة:”اليوم أنا حابة أوصل لجمهورى رسالة بعد صمت طويل وفترة عدت سمعت فيها من التجريح والكلام القاسي الكثير .

وتابعت : “الاغلب ظلمني وشتمني سواء من بعض الناس والفنانين للأسف وكل يوم اشوف واسمع كلام وأنام وأنا مكسورة الخاطر، كل ذنبي إني أعيش في ظروف إستثنائية من الممكن اي شخص يعيشها ويمر فيها ولكن لأني موجودة في الوسط الفني ما يعني أني لازم اتحمل هالكم من الإساءة”.

وأضافت:”اعتبروني بنتكم أو أختكم أو أي شخص عزيز عليكم هل بترضون تحكمون وحتى ما تعرفون شلي صاير، في أحد منكم تسأل هالبنت يلي عمرها 18 سنة واللي عانت سنوات من التشتت الأسري ادي ممكن تتحمل وهل هي ممكن تتحمل أكثر وأكثر”.

وواصلت : “كل اللي أقدر أقوله أنكم ظلمتوني وأنا ما رفعت على أمي قضية ولا تسببت بالأمور يلي تصير وفي كل لقاء أطلع اقول مهما أمي سوت فيني تظل أمي أحبها وأتمنى لها الخير بس هي أمي فكرت شو ممكن يصيدني بعد الفيديوهات يلي طلعت فيها ، الموضوع عند القضاء البحريني والموضوع اك5بر من حلا وفي راح أظهر لكم كل شي ولكن لا أقدر اتكلم واصرخ حاليا للأسف”.

واختتمت رسالتها قائلة:” “أتمنى تكونون أكثر رحمة في كلامكم بالنهاية أنا بنت بسيطة في مشاعري وحبي للناس وما استاهل كل هذا التجريح والكلام ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء ، مضيفة:” شكرا لجمهورى على وقوفهم إلى جانبها، مثمنة الحب والتقدير للأشخاص الذين لا يبخلون عليها به مؤكدة حبها الشديد لهم.

التعليقات مغلقة.