تقرير : تراجع الواردات النفطية للهند من أوبك والعراق اكبر مصدر لها

المستقلة /-تراجعت الواردات النفطية للهند من دول أوبك إلى أدنى مستوياتها في عقدين على الأقلّ خلال عام، حتى نهاية مارس/آذار الماضي، بنسبة 11.8% مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، فيما حافظ العراق على صدارته كأكبر مصدر لها.

وأظهرت بيانات من مصادر بصناعة وتجارة النفط، أن إجمالي واردات الخام لثالث أكبر مستورد للنفط في العالم انخفض إلى 3.97 مليون برميل يوميًا خلال السنة المالية المنتهية في 31 مارس/آذار 2021.

وأوضحت أن حصة أوبك في الواردات النفطية الهندية قد تراجعت بعد انخفاض المشتريات الإجمالية لثالث أكبر اقتصاد في آسيا إلى أدنى مستوى لها في 6 سنوات.

كما اشترت الهند مزيدًا من النفط الأميركي والكندي على حساب نفط أفريقيا والشرق الأوسط، ما خفض المشتريات من أعضاء أوبك إلى نحو 2.86 مليون برميل يوميًا، وقلّص حصة المجموعة في الواردات إلى 72% من نحو 80% سابقًا.

وحسب البيانات فان العراق ظل أكبر مورد نفط إلى الهند، يليه السعودية والإمارات، ثم حلّت نيجيريا محل فنزويلا رابع أكبر مورّد.

واحتلت الولايات المتحدة المركز الخامس ضمن أكبر مورّد للهند، متقدمة مركزين عن العام 2019 -2020.

 

التعليقات مغلقة.