تفاصيل مرض الناشط السعودي ابراهيم العيسى

المستقلة /- أثار غياب الناشط السعودي ​إبراهيم العسيري​ عن مواقع التواصل قلق المتابعين الذين تساءلوا بشكل موسع، عن أسباب اختفائه وان كان بصحة جيدة، خاصة بعد ان كتب على صفحته الخاصة في سناب شات بآخر ظهور له: “أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين.

وكشف احد أصدقاء العسيري المقربين، بعض التفاصيل عن مرضه، واشار أنه يعاني من ورم في العديد من خلايا جسمه، وأن حالته الصحية مستقرة لكن تم نقله إلى أحد المستشفيات في السعودية، ويتابع فريق طبي متخصص في علاج الأورام داخل المستشفى حالته.

وبدوره كان قد شكر إبراهيم العسيري المتابعين الذين سألوا عنه وحاولوا الاطمئنان عليه، وكتب عبر حسابه الرسمي على مواقع التواصل: “أشكر كل من سأل عني أنا بحمد الله في صحة جيدة، وأتم عافية بعد وعكة صحية ألمت بي”، مؤكدا ان هذا السبب الذي أبعده عن متابعيه عدة أيام، ولكنه عائد لممارسة حياته الطبيعية”.

إبراهيم العسيري، هو ناشط سعودي، وأحد مشاهير وسائل التواصل الاجتماعي بالمملكة العربية السعودية، ويبلغ من العمر 22 عاما، وحصل على شهادة البكالوريوس في تخصص القانون من الجامعات السعودية، ويهتم بمجال ريادة الأعمال. اشتهر بمحتواه الكوميدي ومقاطع الفيديو التي ينشرها مع أصدقائه، وتحتوي على معلومات دينية وتاريخية، وتوثيقها بزيارة الأماكن الأثرية حول العالم، ليكوّن بها قاعدة جماهيرية كبيرة.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.