بشير النجفي يدعو لاحياء مسيرة الاربعين السنوية سيراً على الاقدام

المستقلة /- دعا المرجع الديني بشير النجفي ، احد المراجع الاربعة الكبار في النجف ، الى المضي في المسير الى كربلاء المقدسة لاحياء مسيرة الاربعين السنوية سيراً على الاقدام.

واشار النجفي في بيان عقائدي توجيهي حصلت “المستقلة” على نسخه منه اليوم الاثنين ، الى اهمية الاتيان بالزيارة والمسير الى كربلاء ، لانها من الواجبات الشرعية المهمة في احياء ذكرى شهادة الامام الحسين (ع).

وقال :”لا يخفى على المؤمنين ان الاحتماء من الامراض بانواعها ، ومنها ما يأتي من جائحة كورونا ، واجب شرعي لا ينبغي التكاسل فيه والاستهانة به”.

واضاف :” ينبغي ان نعلم ايضاً ان الاحتماء والالتزام بالاحتياط الكامل غير ممكن الا لشخص يعيش وحده خارج فضاء الكرة الارضية ويهيئ الله سبحانه له المأكل والملبس من عنده وكذلك باقي ضروريات الحياة”.

وتابع :” في ضوء هذه المعضلة ، الواجب هو الاهتمام بنصائح الاطباء المتفق عليها بالقدر الممكن ، ولا يجوز تعطيل الواجبات الشرعية وكذلك الامور التي تبتنى عليها الحياة وتقوم عليها اسس الاسلام ويستقر عليها المذهب الحق ، ومن اهمها الشعائر الحسينية بجميع انواعها وصنوفها .

فلنعلم انها نعم من الله سبحانه علينا فلا يمكن تركها او اهمالها بل لا يجوز السعي في تخفيفها، وكلنا نعلم ان آباءنا واجدادنا وصالحي حملة الاسلام ضحوا بكل غال ونفيس في سبيل الشعائر الحسينية وزيارة الحسين (عليه السلام) ولم يرد من الائمة (عليهم السلام) ما يحتمل التسويغ في ترك زيارته (عليه السلام) مهما كلف الامر، بل الذي ورد هو الاصرار والتشجيع على الزيارة”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.