بشار الأسد: لم نعذب حمزة الخطيب

المستقلة / قال الرئيس السوري بشار الأسد، الاثنين، أن النظام لم يعذب الطفل حمزة الخطيب.

وقال الأسد ردا على سؤال مذيع قناة “روسيا اليوم”: ” لا، لا، هذا غير صحيح لم نفعل ذلك لم نعذب الطفل حمزة الخطيب.”

و شرح الرئيس السوري بشار الأسد لماذا لا تحتج بلاده بشدة على سرقة واشنطن نفطها بالقول: “بالطبع نحن غاضبون، وكل سوري غاضب بالتأكيد… هذا نهب، لكن لا يوجد نظام ولا قانون دولي”.

وفي مقابلة أجرتها معه قناة RT الناطقة بالإنجليزية، قال: “نحن بالطبع غاضبون، وكل سوري غاضب. بالتأكيد. هذا نهب، لكن لا يوجد نظام دولي، ولا قانون دولي، بصراحة هذا ليس جديدا، ليس خلال الحرب وحسب، فالأمريكيون يحاولون دائما نهب البلدان الأخرى بطرق مختلفة، ليس في ما يتعلق بنفطها أو أموالها أو مواردها المالية فقط، بل إنهم يسرقون حقوقها، حقوقها السياسية، وكل حقوقها الأخرى. فهذا دورهم التاريخي، على الأقل بعد الحرب العالمية الثانية. وبالتالي فإن هذا الأمر ليس جديدا، وليس غريبا ولا منفصلا عن سياساتهم السابقة لكنه يتخذ أشكالا مختلفة بين وقت وآخر. وهذا الشكل المتمثل في نهب النفط، هو الشكل الصارخ للسياسة الأمريكية، أي نهب حقوق الشعوب الأخرى”.

التعليقات مغلقة.