بسبب كورونا.. التجارة الإلكترونية تشهد أفضل أعوامها على الإطلاق خلال 2020

المستقلة/- “ساهمت جائحة كورونا في انتعاش معدلات التجارة الإلكترونية خلال 2020، بسبب إجراءات الإغلاق، مع اتجاه الكثيرين لشراء احتياجاتهم عبر الإنترنت بما في ذلك البقالة حتى حفاضات الأطفال.

وقال فراز خالد الرئيس التنفيذي لمنصة نون الإماراتية، إن 2020 كانت سنة استثنائية للتجارة الإلكترونية، خاصة في الفترة من أواخرمارس وحتى يونيو، إذ شهدت ذروة الطلب، وإقبالاً غير مسبوق على الشراء عبر الإنترنت.

وكشفت دراسة حديثة أجرتها شركة ماستر كارد أن 73٪ من المستهلكين في الشرق الأوسط وإفريقيا توجهوا للتسوق عبر الإنترنت أكثر من ذي قبل في مرحلة ما بعد وباء فيروس كوفيد-19.

 

 

وأضاف خالد خلال فعاليات اليوم الثاني من مؤتمر “مبادرة مستقبل الاستثمار” المقام في السعودية، أن بعض العملاء الذين كانوا يشترون عبر الإنترنت مرة أو مرتين على الأكثر كل عام، أصبحوا عملاء نشطين بشكل دائم على منصات التجارة الإلكترونية.

وتدرس شركات التجارة الإلكترونية، كيفية توفير فرصة لاختبار المنتج أو تجربته من قبل المستهلك بشكل افتراضي، وذلك عبر إتاحة صور ثلاثية الأبعاد للمنتجات، أو ابتكار وسائل عن طريق الكاميرات والواقع الافتراضي، إذ تسمح للمستخدم بتجربة منتج، مثل الحذاء أو أحمر الشفاه، والتأكُّد من أنَّ المنتج مناسب له..وفقا لتصريحات جاكوب مولينز المدير التنفيذي لشركة شاستا فينشرز.

التعليقات مغلقة.