بريطانيا : الميليشيات تقوض سيادة القانون ورغبة الشعب العراقي في السلام

المستقلة /- كشف وزير الخارجية البريطاني دومنيك راب، يوم امس الاربعاء، عن اتصال جمعه برئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي “لإدانة التهديدات الأخيرة ضد منطقة بغداد الدولية (المنطقة الخضراء)”.

وفي تغريدة عبر “تويتر”، كتب راب “تحدثت اليوم إلى رئيس الوزراء العراقي الكاظمي لإدانة التهديدات الأخيرة من قبل الجماعات المسلحة ضد منطقة بغداد الدولية”.

وأضاف أن “هذه الميليشيات تقوض سيادة القانون ورغبة الشعب العراقي في السلام”.

يشار إلى أن أربعة ألوية من قوات الحشد الشعبي، وقوة من أمن الحشد، طوقت في 27 ايار الماضي، مواقع “مهمة” داخل المنطقة الخضراء منها منزلي الكاظمي واللواء ابو رغيف ومبنى الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وذلك على خلفية اعتقال القيادي في الحشد “قاسم مصلح”، بتهم تتعلق بـ”الارهاب”.

التعليقات مغلقة.