الملح والصوديوم … سبباً للموت المبكر

المستقلة … وفقًا لدراسة اجريت حديثاً حول العلاقة بين تناول الملح والصوديوم والموت المبكر، حيث وجدت الدراسة ان الاشخاص الذين يستخدمون الملح او الصوديوم بكثرة في حياتهم اليومية هم اكثر الاشخاص عرضةً للموت المبكر.

يُعرَّف الموت المبكر في الدراسة المنشورة في مجلة القلب الأوروبية بأنه الموت هو قبل بلوغ سن 75 عامًا.

تمت متابعة المشاركين في الدراسة لمدة تسع سنوات في المتوسط. أفاد الباحثون أن الأشخاص الذين يضيفون الملح دائمًا إلى طعامهم لديهم خطر متزايد بنسبة 28٪ للوفاة المبكرة مقارنة بأولئك الذين لم يضيفوا الملح أبدًا إلى طعامهم أو نادرًا.

ومع ذلك ، وجد الباحثون أيضًا أن زيادة تناول الفواكه والخضروات الطازجة أضعف الارتباط بين استخدام الملح في وجبات الطعام والوفاة المبكرة.

يقول الباحثون إن إضافة الملح والصوديوم إلى طعامك يمكن أن يزيد من خطر الموت المبكر، كما إن الكثير من الناس اعتادوا على زيادة الملح في طعامهم ، لذلك قد يكون من الصعب تقليل تناولهم اليومي للصوديوم.

وأشاروا إلى أن العديد من الأطعمة المعلبة وكذلك الصلصات والمخللات الجاهزة تحتوي على مستويات عالية من الملح، واخيراً يوصون باستخدام الأعشاب والتوابل الأخرى عند تحضير الطعام من الصفر.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.