المحامي الأمريكي يعلق على محاكمة رئيس الديوان الملكي الأردني السابق

المستقلة/-أحمد عبدالله/ قال المحامي الأمريكي مايكل سوليفان الذي يمثل رئيس الديوان الملكي الأردني السابق باسم عوض الله إن الحكم الذي أصدرته محكمة أمن الدولة بسجن موكله 15 عاما يفتقر إلى الشفافية والعدالة.

واعتبر سوليفان في بيان أن عوض الله، الذي يحمل الجنسية الأمريكية، “ضُرب وعُذب” وأُجبر على توقيع اعتراف ملفق وحُرم من محاكمة عادلة تمكنه من دحض اتهامات النيابة.

يذكر أن محكمة أمن الدولة في الأردن أصدرت اليوم الإثنين قرارا يقضي بالسجن لمدة 15 عاما بحق عوض الله والشريف حسن في قضية “الفتنة”.

وأعلنت المحكمة “ثبوت قيام المتهمين باسم عوض الله والشريف حسين بتدبير مشروع إجرامي لإحداث فتنة”، مؤكدة “ثبوت تحريض المتهمين ضد الملك عبد الله الثاني”.

التعليقات مغلقة.