الكرملين: مواعيد الغزو الروسي لأوكرانيا تثير سخرية بوتين

المستقلة /- قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، إن الرئيس فلاديمير بوتين يمزح في بعض الأحيان، عندما يقرأ تقارير حول تاريخ “هجوم” روسيا على أوكرانيا.

وشدد بيسكوف، في مقابلة مع الصحفيين، على أنه من المستحيل التعامل مثل هذه الأنباء بتفهم.

في وقت سابق، كتبت صحيفة “بوليتيكو”، نقلا عن مصادر مطلعة أن الرئيس الأمريكي جو بايدن حدد في مؤتمر عبر الفيديو مع زعماء الدول الغربية والاتحاد الأوروبي والناتو، موعد “الغزو” الروسي لأوكرانيا- في 16 فبراير.

وأضاف بيسكوف: “كما تعلمون من الصعب تفهم مثل هذه الأمور، لكن الرئيس بوتين حتى يمزح أحيانا ويستفسر هل تم نشر الموعد الدقيق للغزو بالساعة. في الواقع، من المستحيل تفهم مثل هذا الجنون الإعلامي المهووس عمليا والذي يحدث في هذا المجال”.

ووصف بيسكوف، تحديد الرئيس بايدن موعد “الغزو الروسي”، في يوم 16 فبراير، بأنه حملة غير مسبوقة لتأجيج التوترات في أوروبا.

وتابع بيسكوف: “في الواقع، نرى العالم كله يهذي من ذلك. هذه ليست إلا حملة إعلامية غير مسبوقة على الإطلاق لإثارة التوتر وتصعيده في أوروبا”.