الساعدي يكشف وثائق عن قضاة صداميون متواصلون في عملهم مشمولين بالمساءلة والعدالة

بغداد (إيبا)…كشف النائب المستقل  صباح الساعدي عن قائمة لقضاة قال إنهم صداميون متواصلون في عملهم ، وامهل هيئة المساءلة والعدالة اسبوعين من اجل تطبيق اجراءاتها الخاصة بهم، او كشف اسمائهم الصريحة.

وقال الساعدي في مؤتمر صحفي عقده في مبى مجلس النواب وحضرته وكالة الصحافة المستقلة (إيبا)… اليوم الاثنين  “نملك من الوثائق التي تدين عدداً من القضاة الصداميين والذين اجرموا بحق الشعب العراقي في فترة النظام السابق، وهم مشمولون باجراءات هيئة المساءلة والعدالة”. مبينا أن “اجراءات الهيئة لم تطبق بحقهم لحد الان”.

واضاف الساعدي “نرفق لرئيس هيئة المساءلة والعدالة فلاح حسن شنشل هذه  الوثائق التي تحوي على قضاة كانوا اداة طيعة بيد رئيس النظام المقبور لقمع الشعب العراقي”.

واكد الساعدي أن “هذه المجموعة تحتل مواقع مهمة وخطيرة في السلطة القضائية وتهيمن على المؤسسة العريقة بتاريخ العراق وتقبض على السلطة القضائية بنفس الرعب والخوف تجاه القضاة والموظفين والتي كان يستخدمها الصداميون”.

وطالب عضو لجنة النزاهة البرلمانية  “بتطبيق قانون الاجتثاث واجراءات المساءلة بحقهم وازاحتهم من الوظيفة العامة تمهيداً لمحاكمتهم وخصوصاً مدحت المحمود الذي علمهم الاجرام بحق العراقيين والذي صدر كتاب اجتثاثه بتاريخ الرابع من شهر كانون الاول عام 2006 برقم 812”.

ثم عرض الساعدي مجموعة من الوثائق والتي تتعلق بالقضاة وباسمائهم بالرموز والوظائف التي كانوا يشغلونها في زمن النظام السابق وهم القاضي جعفر محسن علي/ رئيس استئناف الرصافة الاولى المشمول بالاجتثاث حسب الكتاب 6288 في 28-9-2005.

وقال الساعدي إن “مدحت المحمود لم ينفذ اجراءات الاجتثاث بحقه (جعفر محسن علي)”.

وعرض الساعدي ملفا ذكر بانه متعلق بالقضاة الذين ارجعهم رئيس محكمة القضاء مدحت المحمود الى الوظيفة وهم بالرموز.

س ع/ عضو محكمة التمييز حاليا وكان عضو المحكمة الخاصة في واسط وضمن قوائم القياديين في النظام السابق

غ ح/ عضو قيادة فرقة ورئس عده لجان خاصة في زمن النظام السابق التي كانت تأمر بالاعدامات سابقا

ع أ/ قاضي امن النجف واحد الذين قمعوا الانتفاضة الشعبانية بأحكام الاعدام التي شملت الاحزاب

ز ع/ قاضي امن السماوة سابقا

أ ع/ قاضي امن الكرخ سابقا

ك م/ قاضي امن النجف سابقا

ث ع/ قاضي امن الحلة سابقا

م ع/ قاضي امن جلولاء سابقا ومسؤول عن احالة الكورد الى اللجنة الامنية في ديالى

ص م/ قاضي امن سابق

ن أ/ قاضي امن النجف في احدى السنوات سابقا

م ا/ قاضي امن بغداد

أ م/ قاضي امن ديالى

ف خ/ رئيس هيئة الاشراف العدلي في النظام السابق

واضاف الساعدي “سنعطي لهيئة المساءلة مدة اسبوعين واذا لم تطبق اجراءاتها فساقوم بعرض اسمائهم كاملة”. (النهاية)

تعليق 1
  1. عدنان يقول

    يا أيها النائب الشريف المحترم لو كنت كذلك وكنت تحترم العراق حقيقة وتدافع عنه اقول لو كنت….لتحديت هذا القضاء و بشجاعه و وقفت امامه و دافعت عن نفسك و فضحته بألأدله و البينات و بطريقه حضاريه و ان تترك طريقتك هذه في الرد على ألأتهامات الموجهه اليك و التي لا تخدع بها سوى من هو لا يعرف ماضيك القريب أو البعيد او من الموتورين اعداء العراق…مع تحياتي

اترك رد