الدوري العراقي.. أزمة بسبب مباراة النجف ونفط الوسط

(المستقلة) – حسام الدين جمال – تسببت مباراة النجف والوسط، المقرر إقامتها في الجولة الثانية من منافسات الدوري العراقي الممتاز، في أزمة بسبب الملعب الذي يحتضن اللقاء.

أزمة بسبب الملعب

وكان من المفترض أن تقام المباراة على ملعب النجف اليوم الجمعة، لكن الهيئة التطبيعية بالاتحاد العراقي لكرة القدم أصدرت تنويها (الخميس) بنقل المباراة إلى ملعب كربلاء الدولي، وإقامة المباراة يوم السبت.

وحضر فريق النجف الى ملعب النجف القديم، بتواجد طاقم تحكيمي اتفقت معه إدارة النادي، وفي حال عدم حضور فريق نفط الوسط للملعب يعتبر النجف نفسه فائزا بالنقاط الثلاث.

ولم يذهب نادي النجف إلى كربلاء غدا السبت لمواجهة نفط الوسط، وسيعتمد على تبليغ الاتحاد بخوض المباراة في ملعبه.

من جانبه، طالب نفط الوسط في كتاب رسمي، بتأجيل المباراة إلى يوم آخر لحين حل النزاع.

الهيئة التطبيعية في اتحاد الكرة، ستعتمد على مباراة الغد، وفي حال عدم حضور النجف، سيعتبر خاسرا 0-3.

النجف يرد ببيان رسمي

وأصدر نادي النجف بيانا رسميا بشأن أزمة مباراته مع نفط الوسط، وقال فيه: “تواجد فريقنا الكروي بملعب المباراة في الوقت المحدد وحضور لقوة أمن الملاعب وتهيئة الملعب وفق كل متطلبات وشروط مسابقة الدوري”.

وأضاف: “كل ما تم موثق بتغطية إعلامية من قبل القنوات الفضائية المصرح لها بدخول الملاعب التي تقام عليها مباريات الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم موسم 2020-2021”.

وتابع: “كل ما تقدم هو نتاج تحضيرات كبيرة إدارية وفنية استمرت لأيام استعدادا لاستضافة نادي نفط الوسط في مباراة تم إقرارها ضمن الجولة الثانية من المرحلة الأولى للدوري”.

وواصل: “للأسف كل هذه الجهود غيبت بمكالمة هاتفية قبل 17 ساعة فقط من موعد انطلاق المباراة، فحواها أن الملعب غير مرخص، وهو قرار وفق كل المعطيات المعروفة يعد غير منطقي على الإطلاق”.

وأتم: “رفضنا بشكل قطعي نقل المباراة إلى ملعب كربلاء الدولي، وقررنا التواجد وفق الموعد المحدد ضمن منهاج لجنة المسابقات، حيث أن قرار الهيئة التطبيعية أضر بنادينا”.

التعليقات مغلقة.