الخطوط السعودية تعتزم طلب 70 طائرة رحلات من إيرباص وبوينغ

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أوردت صحيفة مال السعودية في تقرير نشرته اليوم الإثنين، نقلًا عن مصادر لم تكشف عن هويتها، أن الخطوط الجوية السعودية المملوكة للدولة، تعتزم طلب 70 طائرة رحلات من إيرباص وبوينج.

وقالت الصحيفة، إن شركة الخطوط السعودية: ”تتفاوض مع عدد من البنوك المحلية، للحصول على قرض بقيمة 11.5 مليار ريال (3.07 مليار دولار) لتمويل جزء من الصفقة، لطلب شراء طائرات ضيقة البدن، وتحديدًا من طرازات 321 لإيرباص و777 و787 لبيونج“.

ولم يوضح التقرير، عدد الطائرات التي تخطط الشركة المملوكة لحكومة المملكة العربية السعودية، لشرائها من كل طراز على حده.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصرفي، تحدّث شريطة عدم ذكر اسمه، قوله، إن الخطوط الجوية السعودية تعمل على جمع ديون من السوق، بهدف شراء حوالي 70 طائرة جديدة.

ويضم أسطول الناقلة الوطنية السعودية حاليًا 144 طائرة منها 321 لإيرباص و777 و787 لبيونج.

ولم ترد الخطوط الجوية السعودية حتى الآن على طلب للتعقيب، حول صفقة الشراء المحتملة.

وقالت متحدثة باسم إيرباص، إن الشركة المصنعة للطائرات: ”تجري دائمًا محادثات مع عملائها بشأن متطلبات أسطولها“ دون مزيد من التفاصيل، وامتنعت بوينج عن التعقيب.

وأظهرت وثائق للشركة السعودية، قالت وكالة رويترز للأنباء، إنها اطلعت عليها وأنها تلقت ما لا يقل عن سبعة مليارات دولار أمريكي من المدفوعات المباشرة وغيرها من الدعم المالي، في عامي 2019 و2020 من الحكومة السعودية، إذ تواجه خسائر وتداعيات الجائحة.

التعليقات مغلقة.