الحكومة المصرية تكشف حقيقة رفع أسعار السلع الغذائية مع زيادة الرواتب

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ، ووزارة التموين والتجارة الداخلية،  أنه لا صحة لرفع أسعار السلع الغذائية بالأسواق بالتزامن مع زيادة الرواتب والمعاشات، مُشيرا إلى استقرار أسعار كافة السلع الغذائية بالأسواق وجميع فروع المجمعات الاستهلاكية وبقالي التموين وفروع مشروع جمعيتي، مع توافر مخزون استراتيجي منها يكفي لمدة تتراوح ما بين 4 إلى 6 أشهر، مُشددةً على شن حملات تفتيش دورية على كافة الأسواق، لمنع أي تلاعب أو ممارسات احتكارية، مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

ويصل الاحتياطي الاستراتيجي من القمح، إلى 4 أشهر حتى نهاية يونيو 2021، بينما يكفي الاحتياطي الاستراتيجي من الزيت، حتى نهاية يونيو 2021، بواقع 4.8 شهر، كما يصل المخزون الاستراتيجي من السكر إلى 3.9 شهر، بما يكفي حتى يونيو المقبل، فيما يكفي الاحتياطي الاستراتيجي من الأرز حتى شهر ديسمبر من العام الحالي، بواقع 9.2 شهر، ويكفي المخزون الاستراتيجي من المكرونة حتى أغسطس من العام الحالي بواقع 5.7 شهر، واللحوم السودانية بواقع 24.4 شهر، بما يكفي حتى مارس 2023، والدواجن حتى فبراير 2022 بواقع يصل إلى 11.4 شهر.

وناشد وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين صفوف المواطنين.

التعليقات مغلقة.