التحذير من أثر محتمل لـ “كورونا” على الخصوبة

المستقلة / – حذرت الأكاديمية ليلى نامازوفا-بارانوفا، رئيسة اللجنة التنفيذية لأطباء الأطفال في روسيا، مما أسمته تبعات إصابة الأولاد بالفيروس التاجي المستجد.

وأشارت الدكتورة، في كلمتها خلال اجتماع الطاولة المستديرة، الذي تنظمة الجبهة الشعبية لعموم روسيا، أن نتائج فحص الأولاد الذين أصيبوا بالفيروس التاجي المستجد، أظهرت انخفاض الوظائف المعرفية عندهم بنسبة 30% ، وتشير إلى خطر محتمل لانخفاض خصوبة الأجيال المقبلة، حتى وإن كانت إصابتهم من دون أعراض.

وقالت، “هناك تغيرات خطيرة تحدث في الحيوانات المنوية لدى الأولاد بعد إصابتهم بالفيروس التاجي المستجد”، وحثت على ضرورة متابعة الأطفال الذين أصيبوا بمرض “كوفيد-19”.

التعليقات مغلقة.