الإفتاء المصرية تحسم الجدل حول تطبيق تحريك صور الموتى

المستقلة/-أحمد عبدالله/ علقت دار الإفتاء على استخدام أحد التطبيقات التلفونية لتحريك الصور الثابتة حتى تبدو متحركة، (MyHeritage) وتطبيق ذلك على صور أشخاص ميتين، وهو ما أفتى البعض بحرمته.

وأكدت الدار، في منشور لها على صفحة “فيس بوك”، أن الشريعة الإسلامية أباحت وسائل الترفيه والترويح عن النفس لكونه من متطلبات الفطرة؛ إلَّا أنَّ هذه الإباحة مُقَيَّدة بأن لا تشتمل على سخريةٍ أو سُوءِ أدبٍ؛ فإذا كان لا مانع شرعًا من استخدام برامج حديثة لتحريك الصور الثابتة، بحيث تصبح بتقنية الفيديو بدلًا من كونها ثابتة كصورة عادية.

وأوضحت أن الأَصْل أنَّ هذا مباحٌ بشرط مراعاة خصوصية مَن أفضى إلى رَبِّه بأن لا يشتمل تحريك صورته على سخرية أو سوء أدب مع الميت، وبشرط أن لا يؤدي ذلك إلى تدليسٍ أو ضررٍ بالغير؛ وذلك كما لو تَرتَّب على صورة المستخدم حقوق أو واجبات تستوجب بيان صورته الحقيقية لا الصورة المعدَّلة.

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار