استهداف قاعدة عين الأسد في الأنبار بصواريخ كاتيوشا

المستقلة  /-أفاد مصدر امني، الأربعاء، باستهداف قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار بصواريخ كاتيوشا.

وقال المصدر في تصريح صحفي تابعته المستقلة، إن “هجوم بـ 10 صواريخ كاتيوشا استهدف قاعدة عين ⁧ الأسد⁩ التي تضم قوات تابعة للتحالف الدولي بمحافظة الأنبار”.

 

وفي تطور لاحق، قال القيادي في الحشد العشائري لمحافظة الانبار قطري السمرمد، (3 آذار 2021)، إن “قاعدة عين الأسد الجوية تعرضت لهجوم صاروخي بالرغم من أن أغلب قواعدها تضم قوات عراقية باكثر من 20 الف عراقي بالاضافة الى قوات التحالف الدولي”.

وأضاف أن “الصواريخ انطلقت من ناحية البغدادي منطقة البيادر”، مشيراً إلى أن “ناحية البغدادي وبالرغم من نسبة الأمن الذي تشهده أجواؤها إلا أن الصواريخ لازلت تنطلق من داخلها، مستهدفة الناحية ذاتها وابناء الناحية”.

وأكد “لا نقبل أن تتحول ناحية البغدادي إلى ساحة عسكرية للقتال بين جهات إقليمية ودول خارجية”، داعياً مجلس الوزراء والبرلمان إلى “التدخل وحماية المنطقة من هذا الصراع”.

كما قال السمرمد إن “قوات التحالف يجب ان يخرجوا من العراق بقرار كما دخلوا بقرار”.

التعليقات مغلقة.