أول تعليق من الفنانة المصرية ميار الببلاوي على شائعة وفاتها

المستقلة/ منى شعلان/ أعربت الفنانة والإعلامية المصرية ميار الببلاوي ، عن استيائها من تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي شائعة حول وفاتها نتيجة إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وكتبت ميار الببلاوي ، فى منشورًا لها عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، وقالت: “لا حول ولا قوة إلا بالله، خلوني توفيت وكمان بالكورونا، طب أقول إيه بس، الناس دي بتعمل كده إزاي، حسبي الله ونعم الوكيل”.

وتابعت: “لمجرد يزودوا عدد المشاهدات واللايكات، ومش مهم إنهم يفولوا على الناس، ولا إنهم يتعبوا نفسيته اللي فاكراه إنهم لما بيكتبوا كده على حد، بيقابل وجه ربه أوام، وأنا مش خايفة من لقاء الله، لا خوف ولا فزع من لقاء الله، ومن أحب لقاء الله أحب الله لقاءه، بس بلاش في الغربة، ونفسي أشوف ابني وأمي حرام عليكم ادعولي ارجع بالسلامة، بعد الحمد لله ما اتحسنت صحتي، وجاية قريب لله الأمر من قبل ومن بعد”.

وسبق، وأعلن نجل ميار الببلاوي، تعرض والدته لأزمة صحية استدعت احتجازها داخل غرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات الولايات المتحدة الأمريكية.

وكشفت ميار الببلاوي ، عن تحسن حالتها الصحية وخروجها من المستشفى، بعدما احتجزت بها عدة أيام، وكتبت على حسابها بموقع ”فيس بوك”: “اللهم لك الحمد فاضلي نص ساعة وأخرج من المستشفى وأرجع البيت بس لسه مش مسموحلي بالسفر علشان رجلي والله ماعارفة أشكركم إزاي على دعاويكم بالشفاء، اللهم أتمم عليا شفاءك لاتنسوني من صالح دعائكم علشان أرجع بقى وحشتوني”.

التعليقات مغلقة.