أسطورة سوريا يكشف نقطة ضعف منتخب العراق

(المستقلة) تحدث فراس الخطيب، أسطورة الكرة السورية، عن نقطة الضعف الواضحة للمنتخب العراقي في الوقت الراهن.

فراس الخطيب، الذي اعتزل اللعب العام الماضي بعد مسيرة حافلة مع عدة أندية عربية منها زاخو العراقي، يرى أن حراسة المرمى هي نقطة ضعف “أسود الرافدين” حاليا.

وقال فراس الخطيب في تصريحات صحفية: “مع احترامي لجميع الحراس، مركز حراسة المرمى في المنتخب الوطني العراقي يعاني بعد نور صبري”.

وبدأ نور صبري (36 عاما) مسيرته الكروية قبل ما يزيد عن 20 عاما، ويلعب حاليا في صفوف نفط ميسان، بعدما ارتدى قمصان العديد من الأندية العراقية.

وامتدت مسيرة نور صبري مع منتخب العراق 16 عاما منذ انضمامه إليه في 2002 وحتى اعتزاله دوليا في2018.

التعليقات مغلقة.