الداخلية تنفي مصادقة وزيرها على التحقيقات المتعلقة بأحداث ذي قار

المستقلة /- نفت وزارة الداخلية، ما اشيع بشأن مصادقة وزيرها على مجلس تحقيقي بشأن احداث امنية وقعت في ذي قار العام الماضي، معتبرة ان الموضوع برمته مزور وغير صحيح.

وقالت الوزارة في بيان تلقت (المستقلة) نسخة منه اليوم الاحد، انها “تنفي نفياً قاطعاً ما تم تداوله عبر عددا من مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الاعلام وظهور نسخ مزورة وغير حقيقية من مجلس تحقيقي زعم ناشريه انه جرت المصادقة عليه من قبل وزير الداخلية عثمان الغانمي”.

واشارت الى أن  المصادقة حسب الوثائق المزورة المنشورة كانت “على قرارات المجلس وتوصياته والمتعلقة باحداث امنية وقعت في محافظة ذي قار في شهر تشرين الثاني من العام الماضي وراح ضحيتها عدد من الضحايا”.

واعتبرت الوزارة  ان ما وصفته بـ” المزاعم والاكاذيب” يراد منها “تحقيق غايات ضيقة” باتت معروفة لدى ابناء الشعب

وأكدت”تمسكها بحقها القانوني في ملاحقة المدعين كذباً عليها وفقاً لاحكام الدستور واحقاقاً للحق”.

التعليقات مغلقة.