الموظفون يتظاهرون مجددا امام مبنى وزارة المالية للمطالبة بالرواتب

المستقلة/- خرج الكثير من  الموظفين في دوائر الدولة للتظاهر ، اليوم الاثنين، امام مبنى وزارة المالية وسط بغداد، للمطالبة بصرف رواتبهم المتأخرة لشهر تشرين الاول الماضي.

وقال مراسل المستقلة إن العشرات من موظفي الدوائر الحكومية تظاهروا لليوم الثاني امام مبنى وزارة المالية في بغداد، للمطالبة بصرف رواتبهم لشهر تشرين الاول المتاخرة”.

واضاف أن ” المتظاهرين من الموظفين عبروا عن استيائهم الشديد من تأخرها للمرة الثانية بعد تاخر رواتب شهر ايلول الماضي”.

وكان المئات من موظفي الدولة في عدة محافظات عراقية قد تظاهروا، يوم أمس الاحد، احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم لشهر تشرين الاول المنصرم وذلك مع انقضاء أسبوع من شهر تشرين الثاني الحال.(النهاية)

التعليقات مغلقة.