وفاة الكاتب والسيناريست المصري وحيد حامد

المستقلة/ منى شعلان/ رحل عن عالمنا صباح اليوم السبت الكاتب المصرى الكبير وحيد حامد، داخل أحد المستشفيات، عن عمر يناهز 76 عامًا، إثر تعرضه لوعكة صحية نقل على أثرها العناية المركزة منذ عدة أيام.

وكتب المخرج مروان حامد ، نجل السيناريست الراحل عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “إنا لله وإنا إليه راجعون.. توفي إلى رحمة الله- تعالى- أبي الغالي، الكاتب الكبير وحيد حامد”.

وأضاف “مروان”، عن تشييع جثمان والده: “البقاء والدوام لله وحده، تقام صلاة الجنازة في مسجد الشرطة في الشيخ زايد، بعد صلاة الظهر”.

يعد الراحل وحيد حامد أحد أشهر نجوم الكتابة في مصر والعالم العربي، وتعاون مع كبار نجوم التمثيل والإخراج، وقدم للسينما عشرات الأفلام المميزة والمهمة.

وتم تكريمه في الدورة الـ42 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الذي انقضت فعالياتها قبل أيام، وحصل على جائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر، وهو التكريم الذي أسعده، وأهداه لكل من ساعدوه ووقفوا إلى جواره في بداية المشوار.

 

التعليقات مغلقة.