هل تدفع رانيا يوسف 5 ملايين تعويضا لنزار الفارس؟

المستقلة /- طالب الإعلامي العراقي نزار الفارس، من المحكمة الاقتصادية بالقاهرة، بتعويضه 5 ملايين جنيه من الفنانة رانيا يوسف، وذلك بسبب إتهامه بالسب والقذف، والتشهير، والإساءة لسمعته، على خلفية النزاع المستمر بينهما منذ ظهورها المثير للجدل في برنامجه مطلع العام الجاري.

ونصت الدعوى التي أقيمت ضد الفنانة رانيا يوسف على المطالبة بـ 5 ملايين جنيه، تعويضًا عما بدر من الفنانة من سب وقذف وتشهير في حق الإعلامي العراقي على مواقع التواصل الاجتماعي، بداية من اتهامه بالتحرش مرورا بانتهاك ميثاق الشرف الإعلامي.

وأضافت الدعوى” إن الإعلامي نزار الفارس بارك للفنانة المصرية رانيا يوسف على حكم البراءة الصادر لها من اتهامات طالتها بعد الحلقة التي استضافها فيها في برنامجه (مع الفارس)، وما تلاه ضدها من انتقادات واتهامات، ولكنه فوجئ أنها تتهمه تارة بالتحرش بها، وتارة أنه بلا شرف وهو ما يرفضه جملة وتفصيلا كما ورد بصحيفة الدعوى، وعليه انتظر حتى يبت القضاء المصري في اتهاماتها لاقتضاء حقه القانوني منها واثقا في حماية القضاء المصري الشامخ للكافة”.

و كشف نزار سابقا عن سبب تصعيد أزمته مع الفنانة رانيا يوسف إلى القضاء، مشيرا إلى أن تصريحات رانيا بحقه كانت مجرد محاولة للتنصل من المسئولية، والقاء اللوم عليه بعدما تلقت هجوما قاسيا من جمهورها، وأكد أن تلك القضية المرفوعة عليه من قبل رانيا، تعد تشهيرا به وأنه سيربح تلك القضية بالدليل الدامغ.

وتابع نزار مؤكدا أنه يملك فيديو صوت وصورة يؤكد علم رانيا يوسف بالأسئلة دون الاعتراض عليها، وأشار إلى أنها تحاول أن تلقى باللوم عليه للهروب من موقفها السيئ أمام الجمهور بعد تصريحاتها الصادمة معه.

وقام نزار بالفعل بنشر مقطع فيديو يؤكد سعادة رانيا يوسف من الحوار، وعلق عليها قائلًا: “رانيا يوسف اخر اللقاء كانت سعيدة وطلبت مني اعزمها على بغداد وبعد اللقاء أكثر من مره طلبت مني اعزمها وراضيه جدا مني ومن البرنامج”.

التعليقات مغلقة.