هكذا علقت ماجدة الرومي على المصالحة العربية

المستقلة/ منى شعلان / عبرت النجمة اللبنانية ماجدة الرومي، عن سعادتها بالمصالحة العربية، حيث كتبت عبر حسابها على موقع الصور والفيديوهات إنستغرام، قائلة: “ما أسعد خبر لقاء الأخوة وما أغلاه على قلبي، وكم سيكون الربيع الآتي جميلاً عندما يجمع شمل كل الأخوة في حضن الوطن العربى”.

وأضافت ماجدة الرومى:” في زمن الأحزان اللبنانية المؤلمة والقلق المضنى والمخاطر الجسيمة، أثلج خبر المصالحة العربيّة قلبي وفرحت كما لم أفرح منذ زمن بعيد، لأن في الاتحاد قوة، وهذه الدار العربيّة كلّها داري وتعنيني، فأنا منها ولها تاريخياً، يا رب أَدم على كلّ العرب نعمة الوفاق والسلام”.

وقد احتفلت الفنانة ماجدة الرومى، مؤخراً بعيد ميلادها، ووجهت رسالة إلى جمهورها الذى هناها بعيد ميلادها، قائلة:”كلماتكم وأمنياتكم أسعدت قلبي.. دنياي بكم تحلو وأيامي معكم تزهو وتُزهر أملًا وإيمانًا بغد أفضل يحل على العالم أجمع.

وأضافت:” كل الحب والشكر لكلٍّ من الفنّانين والاعلاميين والاصدقاء والاحباء الذين عايدوني بعيد ميلادي.. وأصدق تمنّياتي للجميع بالصحة والسلام وراحة البال.. بكل إحترام”.

ويشار إلى أن إعلان “العلا”، كان قد صدر الأسبوع الماضى عن قمة قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في دورتها الحادية والأربعين، “قمة السلطان قابوس والشيخ صباح”، بمدينة العلا بالمملكة العربية السعودية.

وأكد الإعلان أن توقيع جمهورية مصر العربية على بيان “العُلا”، يوثق العلاقات الأخوية التي تربط مصر الشقيقة بدول المجلس، انطلاقاً مما نص عليه النظام الأساسي بأن التنسيق والتعاون والتكامل بين دول المجلس إنما يخدم الأهداف السامية للأمة العربية.

وأكد “إعلان العلا”، الأهداف السامية لمجلس التعاون، التي نص عليها النظام الأساسي، بتحقيق التعاون والترابط والتكامل بين دول المجلس في جميع المجالات، وصولاً إلى وحدتها، وتعزيز دورها الإقليمي والدولي، والعمل كمجموعة اقتصادية وسياسية واحدة للمساهمة في تحقيق الأمن والسلام والاستقرار والرخاء في المنطقة.

 

التعليقات مغلقة.