ملتقى علمي عن أهمية التربية الإعلامية والرقمية

المستقلة.. أعلنت جمعية العلاقات العامة العراقية عن اكمال استعداداتها لانعقاد الملتقى العلمي الأول تحت عنوان ” التربية الإعلامية الرقمية ضرورة مجتمعية” يومي 9-10 أيلول 2020

وقال رئيس الجمعية د.محمد جبار الكريزي لـ(المستقلة) ان انعقاد الملتقى يهدف الى تهيئة حوار الكتروني بين أساتذة الجامعات المختصين والمؤسسات المعنية في مجال الاعلام الرقمي، من اجل إيجاد بيئة إعلامية محصنة في العراق.

وأشار الكريزي الى ان هذا يستوجب من المختصين تعزيز الجهود وتكثيف البرامج التي تخدم تطبيق”التربية الإعلامية والرقمية” مع الاستعانة بالخبرات والبحوث وما يستجد من تقانات ووسائط إعلامية حديثة قادرة على مخاطبة النشء باللغة والأفكار التي تتوافق مع محيطهم وظروفهم.

وأوضح ان المقترحات والتوصيات التي سيتوصل اليها الملتقى في مجال التربية الإعلامية الرقمية ستمثل خارطة طريق واضحة المعالم،تععتمد عليها استراتيجية عمل بعيدة المدى على وفق آليات تنفيذية محددة.

من جانبه قال عضو اللجنة التحضيرية للملتقى د.محمد وليد ان أهمية انعقاد الملتقى تأتي من التحديات الكثيرة التي تواجه مجتمعنا وتستهدف شريحة واسعة من الشباب والنشء بشكل خاص، ما يجعلنا امام واجب تطوير مهارات التحليل النقدي لديهم وتمكينه  من أدوات تقييم محتوى وسائل الاعلام وتجنب مخاطر الفضاء الالكتروني وتعزيز التفاعل الإيجابي.

وأشار الى ان الهدف الأساس من الملتقى هو مناقشة التطورات الحاصلة في التربية الإعلامية الرقمية والتحديات الطارئة عليه، للوقوف عند التحديات التي تواجه تطبيقه واقتراح الحلول الملائمة.

وأضاف كما يهدف الملتقى الى مناقشة دور الأطراف المختلفة لتعزيز التطبيق على الوجه الاكمل، عبر تبادل الأفكار الحديثة والرؤى التي تعزز تطبيق التربية الإعلامية الرقمية في المدارس في ضوء التحولات الرقمية التي نعيشها اليوم.

يذكر ان الملتقى الذي سيعقد عبر تطبيقات التواصل الالكتروني عن بعد سيجمع مسؤولين من وزارتي التربية والتعليم العالي إضافة الى أساتذة مختصين من الجامعات الحكومية والأهلية من مختلف محافظات العراق.

التعليقات مغلقة.