مقتل مسؤول بالمخابرات الصومالية في انفجار استهدف سيارته

المستقلة/-أحمد عبدالله/ مقتل مسؤول بالمخابرات الصومالية في انفجار استهدف سيارته بوسط البلاد، في وقت تستمر فيه الهجمات الإرهابية ضد قوى الأمن تزامنا مع محاولات الحكومة الاتفاق مع قادة الأقاليم على تنظيم الانتخابات البرلمانية والرئاسية.

ذكرت وسائل الإعلام المحلية اليوم الأحد، إن “رئيس المخابرات لمدينة طومسريب، عبد الرشيد عبدي شيخ، قتل في انفجار لغم على جانب الطريق استهدف سيارته بالقرب من المدينة”.

ولم تتبن أية جهة المسؤولية إلى الآن.

ويشهد الصومال، منذ عقود، صراعا داميا بين حركة الشباب وقوات الحكومة المركزية. وتهدف حركة الشباب للسيطرة على الدولة الواقعة في منطقة القرن الإفريقي، وحكمها وفقا لتفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية. وتشن القوات الأميركية غارات تستهدف مواقع الحركة بالتنسيق مع الحكومة الصومالية.

 

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار