مصر.. حبس السائح البرازيلي المتحرش بفتاة الأقصر

المستقلة/-أحمد عبدالله/ أمرت النيابة العامة في مصر بحبس السائح البرازيلي، المتهم بالتحرش بفتاة في أحد المحال السياحية، 4 أيام احتياطيا على ذمة التحقيقات.

ووجهت النيابة المصرية للسائح البرازيلي تهمة التعرض لفتاة مصرية بإيحاءات وتلميحات جنسية بالقول، وتعديه بذلك على المبادئ والقيم الأسرية للمجتمع المصري، وانتهاكه حرمة حياة المجني عليها الخاصة، واستخدامه حسابا إلكترونيا خاصا في ارتكاب تلك الجرائم.

وكشفت النيابة المصرية، في بيان لها الاثنين، عن مقطع مصور تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي تضمن تعدي سائح برازيلي الجنسية لفظيا بإيحاءات جنسية بلغة أجنبية على فتاة مصرية بأحد المحال خلال عرضها أوراق البردي عليه.

وأشار البيان إلى أن رواد تلك المواقع تمكنوا من ترجمة تلك التعديات، وتبيّن من المقطع السخرية من الفتاة التي بدت مبتسمة وغير مدركة للتعدي اللفظي عليها، كما رصدت الإدارة استياء الجميع من الواقعة ومطالبتهم بملاحقة البرازيلي، ومحاولة الأخير تحسين صورته مدّعيا مزاحه مع الفتاة.

وتوصلت التحقيقات إلى أن الواقعة حدثت يوم الرابع والعشرين من شهر مايو /أيار بأحد محال البرديات بمحافظة الجيزة، وحددت شهودًا عليها من بين وفد سياحي كان البرازيلي في رفقته، وأن الأخير اضطلع بتصوير الواقعة لكونه معتادًا على نشر العديد من المقاطع بأحد مواقع التواصل ومتابعة الكثيرين لحسابه، وعلى هذا أدرجت النيابة العامة اسم المتهم البرازيلي على قوائم الممنوعين من السفر.

التعليقات مغلقة.