مصر تنظم أول جنازة عسكرية في تاريخها لسيدة

المستقلة/-أحمد عبدالله/ قالت وسائل الإعلام المصرية إنه من المقرر تشييع جثمان السيدة جيهان السادات، أرملة الزعيم الراحل محمد أنور السادات، في جنازة عسكرية لتعد الأولى من نوعها لسيدة مصرية.

وقال الخبير العسكري، اللواء عادل العمدة، إن تلك الجنازة هي “أول جنازة لسيدة، تقديراً من الدولة المصرية لدور السيدة الراحلة، حيث ساندت الرئيس الراحل محمد أنور السادات في أحلك الظروف، وكانت خير سند ودعم له في معركة العبور لتحرير الأرض والعرض، كما واصلت دعم الدولة المصرية ومواقفها بعد رحيله”.

وأضاف العمدة أن جيهان السادات هي شريك في الإنجازات التي حققتها الدولة المصرية في عهد الرئيس الراحل السادات، واصفاً تصديق الرئيس عبد الفتاح السيسي على منحها “وسام الكمال”، بأنه تقدير من الدولة لخدمات قرينة الزعيم الراحل.

ووصف الخبير العسكري تنظيم جنازة عسكرية للراحلة بأنه سمة من سمات الوفاء والإنسانية التي تضرب بها العسكرية المصرية المثل كل يوم، مشيراً إلى أن القانون يتيح تنظيم جنازة عسكرية حتى للأشخاص غير العسكريين، لو قدموا خدمات جليلة للوطن، وبتصديق من القيادة.

ولفت لتنظيم جنازات عسكرية لشخصيات غير عسكرية تقديرا لأدوارهم في السنوات الماضية، ومنهم العالم المصري الجليل أحمد زويل، وأشرف مروان

التعليقات مغلقة.