مصر.. إحالة 3 قياديين في جماعة “المرابطون” لمحكمة أمن الدولة

المستقلة/-أحمد عبدالله/أمر النائب العام في مصر، المستشار حمادة الصاوي، بإحالة متهم محبوس واثنين هاربين من وجه العدالة، إلى محكمة أمن الدولة العليا طوارئ لمحاكمتهم، بسبب توليهم قيادة جماعة ”المرابطون“ المتشددة.

وذكر بيان صادر عن النيابة العامة في مصر، يوم الأحد، أن ”نيابة أمن الدولة العليا استجوبت المتهم المحبوس، فأقر بانضمامه للجماعة المذكورة وتمويلها وتلقيه تدريبات عسكرية في كنفها، والتحاقه بتنظيم القاعدة في ليبيا“.

وأضاف ”أنه بعد تمكنه من الخروج من السجن العام 2011 خلال أحداث الخامس والعشرين من يناير، انضم إلى جماعة متشددة في مصر وسافر بتكليف من قائدها إلى ليبيا لتأهيله وآخرين ثم العودة لتنفيذ عمليات في مصر“.

وتابع أنه ”أثناء تواجده في ليبيا، التقى هشام عشماوي وآخرين، حيث أسس الأخير جماعة تسمى المرابطون، بهدف تنفيذ عمليات في مصر، فانضم إليها برفقة آخرين، من بينهم المتهمان الهاربان، ومكث برفقة مؤسسها لفترة، باشر خلالها بنشاط تنظيمي في تلك الجماعة حتى ألقي القبض عليهما بمعرفة القوات المسلحة الليبية، وتم ترحيلهما لاحقًا إلى مصر“.

وأعدمت مصر عشماوي في مارس الماضي، بعدما تسلمته من ليبيا في أكتوبر 2019.

التعليقات مغلقة.