مستشار رئيس الوزراء يرد على ’فكرة’ تأجيل الانتخابات ويتوقع استجابة أممية لمراقبتها

المستقلة / – توقع مستشار رئيس الوزراء لشؤون الانتخابات عبد الحسين الهنداوي، الخميس، أنْ ترد الأمم المتحدة إيجابياً على دعوة الحكومة العراقية بشأن مراقبة الانتخابات، مؤكدا أنَّ تأجيل الانتخابات فكرة لا تمثل الحل الكلي لوضع العراق.

وقال الهنداوي في تصريح للصحيفة الرسمية، تابعته المستقلة اليوم الخميس، إنَّ “العراق هو الذي طلب من الأمم المتحدة أن ترسل بعثة دولية خاصة لمراقبة الانتخابات”، مشيراً إلى أنَّ “الاخيرة تدرس هذا القرار بعد أن وجهت رسائل لها من وزير الخارجية بهذا الصدد”.

وتوقع الهنداوي “قرب تسلم قرار ايجابي من الامم المتحدة بهذا الشأن، والذي سيتزامن مع التجديد السنوي لعمل بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) نهاية هذا الشهر”.

واكد أنَّ “المراقبة الدولية لا تحل جميع المشكلات، لكن وجودها مهم لتشجيع الناس على التصويت اولا وتعزيز الثقة بالعملية الانتخابية من جانب، وردع التزوير والخروقات التي قد تحصل بوجود هذا النوع من المراقبة من جانب آخر، والتي ستكون مهمة جدا في كل الاحوال”.

وبين الهنداوي أنَّ “التظاهرات ومنذ بداية انطلاقها طالبت باجراء الانتخابات وان تكون مبكرة وفق قانون ومفوضية جديدة”، مشيراً إلى أنَّ “هناك كثيرا من القلق لدى المتظاهرين، اذ يعتقدون انهم غير منظمين وان استعداداتهم غير كافية مقابل القوى الاخرى”.

وتابع أنَّ “من المفترض أن تكون هناك ضمانات بان يكون الشباب اكثر تنظيماً”، مؤكداً أنَّ “تأجيل الانتخابات فكرة لكنها ليست الحل”.

ونبه الهنداوي على أنَّ “الجهات المعنية بعمل المفوضية اعلنت استعدادها، وانهت فترة تسجيل الناخبين والكيانات والتحالفات السياسية التي وصل عددها إلى نحو 44 تحالفاً اضافة إلى اكثر من 3500 مرشح من جميع الأطراف”.

واوضح مستشار رئيس الوزراء أنَّ “الانتخابات ستجرى في موعدها المحدد”، معرباً عن امله بأن “تمثل على الاقل جزءا من الحل للخروج من هذه الدوامة التي يعيش بها البلد منذ فترات طويلة”.

التعليقات مغلقة.