مستشار الكاظمي : ما تبقى من تعويضات الكويت هو 600 مليون دولار

المستقلة/- أكد المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح، ان ما تبقى من تعويضات الكويت هو 600 مليون دولار، مبينا ان هذه التعويضات ستنتهي في الفصل الأول من العام 2022.

وقال صالح في حديث صحفي تابعته المستقلة اليوم الاثنين؛ ان “ما تبقى من تعويضات الكويت أكثر من نصف مليار وبحدود 600 مليون دولار”، مبينا أن “التعويضات يتم استقطاعها من النفط وبمقدار 3% من قيمة كل برميل مصدر من اصل 52.4 مليار دولار مفروضة على العراق”.

وأضاف صالح؛ أن “ملف التعويضات سيغلق قريبا وبحدود الفصل الأول من العام المقبل 2022″، مشيرا إلى أن “الانتهاء من هذه التعويضات سيغلق اي اثر ومتعلقات من الفصل السابع التي فرضها مجلس الأمن على العراق قبل 30 عاما بسبب حرب الكويت”.

واشار صالح الى ان “الانتهاء من التعويضات سيحقق للعراق بعض الأموال التي كانت تذهب كتعويضات لتتحول تدفقاتها السنوية لمصلحة الاقتصاد العراقي وتحقيق فسحة مالية لاتقل عن 2 مليار دولار سنويا حسب اسعار النفط لتعزيز في الاستدامة المالية للبلاد”.

ويتوجب على العراق بأن يودع نسبة 5 بالمئة من عائدات صادراته من مبيعات النفط ومنتجاته والغاز، قبل تخفيضها الى 3% في عام 2018 في صندوق أممي تم إنشاؤه تحت اسم صندوق الأمم المتحدة للتعويضات.

وفي العام 1991، تشكلت لجنة أممية للتعويضات، ألزمت بغداد بدفع 52.4 مليار دولار تعويضات للأفراد والشركات والمنظمات الحكومية وغيرها، ممن تكبد خسائر ناجمة مباشرة عن غزو واحتلال الكويت.

التعليقات مغلقة.