مرض السكري من النوع الأول … تقنية جديدة لمعالجته

مرض السكري من النوع الأول ... تقنية جديدة لمعالجته

المستقلة … اجرى باحثون من معهد باسكوم بالمر للعيون دراسة جديدة لعلاج مرض السكري من النوع الأول بتقنية جديدة تتضمن زرع خلايا منتجة للإنسولين في العين.

حيث تعتمد التقنية المطورة الى تقليل الحاجة للمزيد من جرعات الإنسولين اليومية المنتظمة، من خلال حقن الخلايا المانحة في غرفة العين الأمامية، وهي المساحة المملوءة بالسوائل بين القزحية (الجزء الملون من العين)، والسطح الداخلي للقرنية في المقدمة.

اقرأ ايضاً: منها مرضى السكري والضغط.. فئات لا تنُصح بتطعيم الإنفلونزا الموسمية

تتميز هذه المنطقة من العين انها لا تقوم ” بمقاومة ” او هجوم مناعي على الاجسام الغريبة التي تدخل للجسم، وهو ما يعطي الميزة بعدم مهاجمة الخلايا المزروعة لمعالجة مرض السكري.

التقنية الجديدة التي توصل اليها الباحثون تعتبر نقلة نوعية من ناحية الوقت، حيث تستغرق العملية ” تحت التخدير ” فقط مدة 25 دقيقة، وبعدها يحتاج المريض لمتابعة مدتها 6 اشهر، للتحقق من تأثير العلاج على احتياجاتهم من الإنسولين، وما إذا كانت الأعراض ومستويات السكر في الدم تحسنت.

 

التعليقات مغلقة.