محمد هنيدي يشعل مواقع التواصل بموقفه من أحداث القدس

المستقلة /- المستقلة /- رغم عدم خوضه في السياسة والشؤون العامة كثيرًا، واكتفائه بأن يكون احد أبرع الفنانين الكوميديين في مصر، إلا أن الفنان محمد هنيدي اختار هذه المرة التعليق على حدث يشغل العرب من المحيط الى الخليج، انتهاكات الاحتلال الاسرائيلي بحق الفلسطينيين العزل.

موقف هنيدي مما يحصل..

وأعرب الفنان المصري في ر فعله عن تضامنه الكامل مع الشعب الفلسطيني أمام الاحتلال الاسرائيلي الذي لم يتورع عن استخدام كل ما يهدد حياة الفلسطينيين ويؤرق معيشتهم.

وقال هنيدي في تغريدة عبر حسابه الرسمي على “تويتر” : “وانت قاعد دلوقتي مرتاح في بيتك افتكر إن في ناس بتتهجر وبتترمي في الشارع وبتسيب بيوتها ظلما وقهرا”، مضيفًا: “بيسيبوا أرضهم وذكرياتهم ومستقبلهم وعالمهم في وقت العالم كله ساكت ومتجاهل اللي بيحصل”.

وتابع هنيدي على منشوره الذي ارفقه بوسم “أنقذوا حي الشيخ جراح”: “لازم نقف جنبهم ونوصل صوتهم للعالم كله”.

تفاعل واسع مع التغريدة..

وبعد ساعتين فقط من التغريدة، طافت كلمات محمد هنيدي الفضاء الالكتروني، إذ عبر معظم من تناقلوها عن فخرهم واعتزازهم بموقف الفنان المصري، معبرين في ذات الوقت عن تضامنهم الكامل مع الاشقاء الفلسطينيين.

وقال احمد عبدالواحد: “بارك الله في الشعب الفلسطيني، علمونا الرجولة في وقت اصبحت الامة العربية قطيعا من النعاج!”، على حد تعبيره.

من جهتها، اعادت سامياء المغربي نشر تغريدة هنيدي قائلة: “عند فلسطين نتوحد جميعا ونرفض أي مساس بالاقصى، الشعب المصري بكل الوانه وطوائفه يقف مع الشعب الفلسطيني الشقيق ضد الاحتلال الظالم”.

آراء شاذة..

ورغم التأييد الكاسح لموقف النجم هنيدي، إلا أن هناك آراءً “شاذة” كان لها رأي آخر، إذ غرد عامر السلامي قائلا: “يا اخ يا هنيدي يا نصير الشعوب المظلومة، نسيت انك وغيرك من الاعلاميين والفنانيين ايدتوا الريس بلحة في مجازر رابعة والنهضة!”.

من جهته قال سامر الطنطاوي: “يا اخ هنيدي، لما تجيب مسلسل عن السلطان العثماني بأنه زير نساء وعاقر خمر، فأنت تسخر ممن حموا فلسطين بأرواحهم رفضوا بيعها لليهود، كيف نصدقك؟”.

التعليقات مغلقة.