محافظة ديالى تعلن حالة الطوارئ المبكرة تحسباً لسيول

المستقلة /- أكد مسؤول حكومي في محافظة ديالى، إعلان استنفار مبكر تحسبا لتدفق سيول من الحدود العراقية – الإيرانية.

وقال مدير ناحية قزانية “مازن الخزاعي”، إن المدن الحدودية شرق العراق ضمن محافظة ديالى وهي مندلي وقزانية والعشرات من القرى دخلت مرحلة الاستنفار المبكر مع تقارير الأنواء الجوية عن احتمالية عالية لهطول أمطار غزيرة على الشريط الحدودي بين العراق وايران ما يعني تدفق سيول جارفة صوب الوديان والأراضي الزراعية القريبة من المدن والقرى.

وأضاف الخزاعي، أن الجهد الهندسي الحكومي تهيئة مبكرا في فتح الجداول في بعض المناطق وسيكون له نشاط آخر يوم غدا قبل وصول موجة الأمطار، لافتا إلى أن مناطق شرق ديالى الحدودية تتعرض سنويا إلى موجات سيول جارفة بدرجات قوة متفاوتة بعضها عنيف جدا تؤدي إلى أضرار خاصة في الأراضي الزراعية والطرق الرئيسية.

وأكد أن إعلان حالة الاستنفار المبكر هو إجراء طبيعي من أجل الاستعداد لأي طارئ.

وتتعرض مناطق شرق ديالى القريبة من الحدود العراقية – الإيرانية إلى تدفق سيول جارفة من ايران كون الأراضي فيها مرتفعة قياسا بالأراضي العراقية ما يؤدي إلى تدفق كميات كبيرة على مدار أيام.

التعليقات مغلقة.