مأساة في السعودية : مصرع طفل نتيجة التعلم عن بعد

المستقلة /- مأساة حقيقية كان نتيجتها مصرع طفل سعودي كنتيجة للتعلم عن بعد.

حيث لقي طفل سعودي مصرعه. وأصيب شقيقه، بعد سقوط جدار متهالك من منزل في منطقة عسير بينما كانا بالقرب منه بحثاً عن شبكة إنترنت توفر لهما اتصالاً بالمنصة التعليمة الإلكترونية التابعة لوزارة التعليم ويتم من خلالها التعليم عن بعد.

حيث قررت السعودية خطة للتعلم عن بعد. ولكنها لم توفر ما يحتاجه الطالب للتعلم، ومنها توفير إنترنت وهو أبسط شيء لخطة التعلم عن بعد.

وقالت صحيفة ”سبق“ المحلية، إن الحادثة وقعت في قرية العاينة بمحافظة رجال ألمع في عسير. عندما كان الشقيقان أحمد وجميل العسيري، جالسين بالقرب من الجدار الذي انهار فوقهما.

ونقلت الصحيفة عن والد الطفلين. علي العسيري، قوله، إن الحادثة التي وقعت قبل أيام. انهار فيها الجدار على الطفلين خلال متابعتهما المنصة التعليمية بالقرب منه بسبب ضعف شبكة الإنترنت داخل المنزل.

وأضاف العسيري الذي أشار لكونه يسكن في ”بيت حالته تشكل خطورة“. أن ابنه أحمد الذي قضى في الحادثة، كان يدرس في الصف الثاني الابتدائي، فيما ابنه جميل الذي أصيب في الحادثة، لايزال يرقد في المستشفى إثر إصابته.

التعليقات مغلقة.