لبنان يجدد تحذيراته من كارثة جديدة بسبب انفجار مرفأ بيروت

المستقلة /- حذر وزير الاقتصاد اللبناني المغادر أمين سلام، خلال تصريحات للصحفيين، من أن الصوامع المتضررة في انفجار مرفأ بيروت قبل عامين، قد تنهار جراء حريق اندلع الأسبوع الماضي داخلها، قائلا:” إن الحريق في الجزء الشمالي المتضرر من الصوامع وقع بسبب تخمر القمح والحبوب التي لا تزال داخل المبنى”.

وأضاف سلام: “لا نريد محاولة إصلاح شيء ما، فقط ليصبح أسوأ”، مضيفا أن الخبراء يسعون لإيجاد حل.

وتابع “وقعت حرائق مثل هذه من قبل، وستستمر ما دامت هناك حبوب تتخمر في الداخل” وهو ما وصفه بأنه “حالة صعبة ومعقدة”.

وذكر إيمانويل دوران، المهندس المدني الفرنسي الذي تطوع للانضمام لفريق الخبراء المكلف من الحكومة، أن الحريق الأخير فاقم من ضعف الهيكل الضعيف بالفعل للصوامع الشمالية، ما أدى إلى إتلافها “بطريقة لا رجعة فيها”.

وأضاف أنه حذر السلطات في تقارير عديدة من أن الصوامع معرضة لخطر الانهيار.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.