كريستيانو رونالدو يبحث عن لقب هداف الكالتشيو قبل فوات الاوآن

لا يزال البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس يبحث عن الحلم الضائع بالنسبة له منذ وصوله إلى الدوري الإيطالي.

وحيث أنه لم يعد المتبقي في عمر رونالدو بالملاعب مثل الذي سبق، ربما عامين أو أكثر قليلاً، ويضع النجم البرتغالي الكبير، كلمة النهاية في مسيرته الأسطورية، لكنه قبل ذلك يُطارد حلماً من بين أحلامه الأخيرة في إيطاليا.

رونالدو يقضي موسمه الثالث توالياً مع يوفنتوس بطل وعملاق إيطاليا، لكنه لم يحصل على لقب هداف الكالتشيو، في أول موسمين، رغم قربه من ذلك في الموسم الماضي.

ورغم أن عقد رونالدو ينتهي مع يوفنتوس في صيف 2022، فإن إدارة اليوفي قد تقوم بتمديده حتى يونيو/ حزيران 2023، ومع ذلك، فإن النجم البرتغالي لا يستطيع الانتظار طويلا لإنهاء عقدته مع لقب هداف الكالتشيو.

ويأتي الإصرار على الفوز بلقب الهداف في إيطاليا بالنسبة لرونالدو، لرغبته بأن يصبح أول لاعب في التاريخ يفوز بلقب الهداف في 3 دوريات أوروبية كبرى، حيث سبق وأن فعلها مع مانشستر يونايتد الإنجليزي وفريقه السابق ريال مدريد الإسباني.

في الموسم الأول مع يوفنتوس، لم يكن رونالدو منافساً قوياً على لقب الهداف، لكنه حاول واحتل في النهاية المركز الرابع في قائمة الهدافين لموسم 2018-2019 برصيد 21 هدفاً، وسبقه البولندي كريستوف بيونتيك بأهدافه مع جنوى وميلان في الموسم ذاته برصيد 22 هدفاً.

واحتل دوفان زاباتا المركز الثاني في قائمة الهدافين، بعدما سجل 23 هدفاً مع أتالانتا، أما لقب الهداف، فكان من نصيب فابيو كوالياريلا بـ26 هدفاً مع سامبدوريا.

في موسم 2019-2020، عبر كريستيانو رونالدو عن رغبته القوية في تحقيق لقب الهداف، لكنه وجد منافسة غير عادية من تشيرو إيموبيلي نجم لاتسيو.

رونالدو سجل 31 هدفاً مع يوفنتوس في الموسم الماضي من بينها 12 ركلة جزاء، لكن منافسه إيموبيلي قدم مستوى رائعا، حيث سجل 36 هدفاً من بينها 14 ركلة جزاء.

وخسر رونالدو لقب الهداف في الأسابيع الأخيرة لصالح إيموبيلي، لتتحطم أحلامه، قبل أن يعود في الموسم الحالي بحثاً عن الجائزة للمرة الثالثة.

رونالدو حالياً يتصدر جدول ترتيب الهدافين في الدوري الإيطالي برصيد 15 هدفاً سجلها في 15 مباراة من بينها 4 أهداف بركلات ترجيح، لكن ما يقلق الدون البرتغالي هي الأسماء التي تليه في الترتيب.

وصعد تشيرو إيموبيلي هداف الموسم الماضي إلى الوصافة، ليلاحق كريستيانو ويهدد حلمه مرة أخرى، حيث سجل 13 هدفاً في 17 مباراة من بينها 3 ركلات جزاء.

وفي المركزين الثالث والرابع، يأتي السويدي المُخضرم زلاتان إبراهيموفيتش نجم ميلان، والبلجيكي روميلو لوكاكو مهاجم إنتر، حيث سجلا 12 هدفاً.

ويأمل رونالدو في الحفاظ على صدارة جدول ترتيب هدافي الدوري الإيطالي على مدار الموسم الحالي ليعانق الجائزة، ويحقق أحد آخر أهدافه في الملاعب، مع استمرار البحث عن لقب دوري أبطال أوروبا مع يوفنتوس.

التعليقات مغلقة.